الرئيسية / وجهات سياحية / سيدني التطور الحضاري و الطبيعة المدهشة

سيدني التطور الحضاري و الطبيعة المدهشة

تقع مدينة سيدني Sydney بين المحيط الهادي في الشرق و الجبال الزرقاء في الغرب و فيها أكبر ميناء طبيعي في العالم و توجد في مقاطعة نيو ساوث ويلز الاسترالية و هي أكبر و أقدم مدينة في استراليا تم تأسيسها في عام 1788 على يد آرثر فيليب قائد أول أسطول بريطاني يصل إلى أستراليا و يبلغ عدد سكانها حوالي 4.5 مليون نسمة وهي أول مستوطنة أوروبية في القارة الأسترالية و تعتبر سيدني أكبر مركز اقتصادي و تجاري و ثقافي في أستراليا .

سيدني التطور الحضاري و الطبيعة المدهشة

حركة السياحة في سيدني :

تعد سيدني من المناطق التي لها اتجاه سياحي محلي و عالمي و ذلك بفضل شواطئها و معلميها الأساسيين و هما جسر هاربر و دار الأوبرا كما أن المدينة محاطة بالحدائق الوطنية و تحوي العديد من الخلجان و الأنهار كما تعد سيدني من أكثر المدن تنوعاً ثقافياً و هذا يعكس أهميتها كأحد أهم المدن التي تجتذب المهاجرين في استراليا و لا تزال سيدني تحتل مكانة كبيرة في أعين كثير من زائريها لتفوز في استطلاع رأي شمل أكثر من 10 آلاف شخص على مستوى 20 دولة في العام 2008 بلقب أفضل مدينة سياحية في العالم و قد استمدت سيدني شهرتها العالمية في عالم السياحة و السفر من مناخها الرائع الذي يصعب توافره في العديد من مدن العالم الأخرى طوال شهور السنة بجانب الخدمة المميزة التي تتوافر للسياح بمجرد وصولهم بالإضافة إلى النمو الإقتصادي القوي التي تحظى به هذه المدينة كما تحتوي سيدني عددا كبيرا من الفنادق الفخمة و العصرية التي ترضي جميع الأذواق حيث تتميز بالتنوع في التصميم فمنها مشيد على الطراز الفيكتوري و أخرى تحاكي العصر الحاضر بلغة الألوان الصارخة و التصميم المفعم بالحيوية و الشباب .

وسائل النقل في سيدني :

يعد مطار سيدني الدولي المطار الرئيسي لمدينة سيدني الاسترالية و يقع في ضاحية ماسكوت و يعتبر الأكثر ازدحاما بالركاب و حركة الطائرات بين جميع المدن الاسترالية و تتخذه شركة طيران كانتس الاسترالية مقرا رئيسيا لها وقد احتل المطار عام 2010 المرتبة 23 في قائمة أكثر المطارات ازدحاما بالمسافرين الدوليين في العالم و يمكن التنقل بسهولة داخل سيدني بواسطة السيارة أو وسائل النقل العام و تتضمن شبكة الطرق في المدنية 10 طرق رئيسية ترتبط بشوارع عامة تجعل الحركة سهلة داخل المدينة و في المناطق المحيطة بها و تتضمن شبكة النقل العام الحافلات و شبكة قطارات الأنفاق و القطارات السياحية و السفن، و تخدم وسائل النقل العام معظم المناطق السياحية و من ضمنها الشواطئ و مراكز التسوق كما تمتلك سيدني إحدى أكبر شبكات الترام الكهربائي في العالم .
 

 

أهم الأنشطة و الأماكن السياحية في سيدني :

1- برج سيدني :

يبلغ ارتفاعه 305 متر و يعتبر أطول برج في مدينة سيدنى و ثاني أطول برج في استراليا افتتح المبنى للجمهور في عام 1981 و يتألف البرج من مستويين رئيسيين بدءا من طابق لرصد المدينة على ارتفاع 250 متر و من ثم منصة سكاي والك على ارتفاع 260 متر حيث تتوافد أعداد كبيرة من السياح كل عام على طابق الرصد لمشاهدة معالم المدينة كاملة بزاوية 360 درجة و التي تمتد إلى الميناء و الحديقة الأولمبية كما يتواجد أيضا بالبرج مطعمين و محلات لبيع الهدايا التذكارية .

برج سيدني

2- المتحف البحري الوطني في استراليا :

من الأماكن الأكثر زيارة في سيدني هو المتحف البحري الوطني الاسترالي حيث السفن الملاحية التاريخية منذ القران التاسع عشر و هناك سفن تحمل أسماء تاريخية من التاريخ الاسترالي .

المتحف البحري الوطني في استراليا

3- جسر ميناء سيدنى :

يمثل تصميم جسر ميناء سيدنى منتهى العبقرية و قد بدأ العمل على بناء الجسر في عام 1924 حيث استغرق بناء الجسر حوالي ثماني سنوات و حوالى 1400 عامل و مع ذلك فإن الظروف الخطيرة أدت إلى وفاة 16 موظفا سقوطا من فوق الجسر و أصيب عدة عمال آخرين بجروح و قد تم افتتح الجسر رسميا في عام 1932 و منذ ذلك الحين أصبح يشكل المعبر الرئيسي بين المنطقة التجارية المركزية في سيدني و الشاطئ الشمالي وبالإضافة إلى أن هذا الجسر يمثل طريق فعال للسفر فهو أيضا يعطي الفرصة لمحبي المغامرات للقفز من أعلاه من ارتفاع 50 طابقا و مشاهدة سيدني من الأعلى .

جسر ميناء سيدنى

4- حي الصخور The Rocks :

يقع بين جسر هاربور و منطقة الأعمال المركزية في سيدني و الصخور هو أقدم حي في سيدني سمي بالصخور لشواطئه الصخرية وكانت الصخور أول مستوطنة أوروبية دائمة في استراليا و المكان الذي بدأ التاريخ الاسترالي فيه و في السبيعينيات بدأت المدينة مشروع ترميم ضخم لإنقاذ المنازل و المستودعات التاريخية بالمنطقة و تم إعادة بنائه و هو مقصد سياحي شهير فيه المعارض الفنية و المحلات الأنيقة و المطاعم العصرية و محلات بيع التذكارات .

5- شاطئ بوندي :

يقع على بعد دقائق من المنطقة التجارية المركزية في سيدني و يتميز بالرمال الذهبية و المنازل المسقوفة ذات القرميد الأحمر و الشقق و المساحات الخضراء المجاورة لمنتزه الرمال و يجذب شاطئ بوندي السباحين ، و الغواصين، و الباحثين عن حمام الشمس و الشاطئ مجهز بغرف تغيير الملابس و هناك أحياء قريبة مع المقاهي والمحلات التجارية .

شاطئ بوندي

6- دار الأوبرا في سيدني :

تم افتتاح دار الأوبرا في سيدني لأول مرة عام 1973 و منذ ذلك الحين أصبحت من أشهر المباني في العالم و أكثرها تميزا من حيث التصميم و تطل على الواجهة البحرية صممها المهندس المعماري الدنماركي يورن أوتزون حيث الهيكل من الأسطح البيضاء لجعل مركز الفنون الادائية تظهر كما لو انها سفينة عملاقة في البحر و تم تجديدها عام 2004 .

دار الأوبرا في سيدني

7- دارلينج هاربور :

هذا الجزء الرائع من ميناء هاربور نشيط و حيوي دائما حيث ساهمت العديد من المطاعم و المتاجر في أن تصبح هذه المنطقة جاذبة للسياح و مع ذلك فإن المرفأ بحد ذاته ممتع فهو يوفر مكان رائع للتجوال و مواقع عديدة لتناول الأطعمة اللذيذة و بأسعار معقولة في مطاعم تطل على الميناء بالإضافة الي الحياة الليلية المزدهرة التي تجمع بين الحياة العصرية و الأناقة .

8- حدائق النباتات الملكية :

تأسست عام 1816 و تقع الحدائق النباتية الملكية بين دار أوبرا سيدني و المساحة الخضراء العامة و تطل على المرفأ و تحتوي على أكثر من 7500 نوع من النباتات و كثير منها نباتات أصلية في استراليا و معظم النباتات استوائية و الذي يميز النباتات الموجودة في البيوت البلاستيكية التي تأخذ أشكال هرمية هي الأنواع النادرة و المهددة بالإنقراض حيث هناك جنس من أشجار الصنوبر يعود تاريخها 200 مليون سنة .

حدائق النباتات الملكية

9- مبنى الملكة فيكتوريا :

هو مركز للتسوق من خمسة طوابق يلبي متطلبات مدينة سيدني فيه ما يقارب 200 متجر تجزئة بني من قبل المهندس المعماري جورج ماكراي عام 1898 و قد تم تصميم المبنى باعتباره سوق و قاعة للحفلات الموسيقية و يتميز بقبة زجاجية كبيرة مغلفة بالنحاس و السور الحديدي المزين بالزهور و العديد من نوافذ الزجاج الملون .

10- الجبال الزرقاء :

تقع على بعد 100 كيلومتر غربي سيدني وهم مكونة من الحجر الرملي ومسطحات كلسية ووديان ومنحدرات وعرة وهى تغطى مساحة مليون هكتار ومدرجة في قائمة التراث العالمى و وتشمل منطقة الجبال الزرقاء 91 نوعاً من أشجار الأوكاليبتوس .

 الجبال الزرقاء

11- حديقة الحيوان تارونغا Taronga Zoo :

تعتبر سيدني موطنا لأكثرحدائق الحيوان إثارة في العالم و تعد حديقة الحيوانات تارونغا نقطة جذب رئيسية لجميع الزوار بسبب حيواناتها المتنوعة و الشاملة لمختلف الأنواع فهي تضم أكثر من 350 فصيلة مختلفة و 2600 من الحيوانات و تجذب الزوار أيضا بسبب موقعها الخلاب على الأرض الجبلية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *